التخطي إلى المحتوى

تبدأ اليوم ثلاث محافظات مصرية استئناف حركة السياحة الدولية، وهى مرسى مطروح وجنوب سيناء والبحر الأحمر كمرحلة أولى، بعد توقف حركة السياحة الدولية فى مصر لأكثر من ثلاثة أشهر على خلفية إجراءات الدولة لمكافحة فيروس كورونا.

وكثفت وزارة السياحة والآثار من متابعتها لكل الإجراءات الاحترازية المتخذة فى كل الأنشطة داخل المحافظات الثلاث، بداية من الفنادق والمناطق الاثرية والكافيتريات والمطاعم والمستشفيات، للتأكد من إلتزام المنشآت وحفاظًا على سمعة المقصد السياحى المصرى.

وتلتزم فنادق المحافظات الثلاث بتنفيذ ضوابط السلامة الصحية التي أقرتها الوزارة والإجراءات الوقائية التي تتخذها الفنادق في ظل قرار الحكومة المصرية بإستئناف حركة السياحة الوافدة للمحافظات السياحية الساحلية، كمرحلة أولى، اعتبارًا من أول يوليو.

وتبدأ الإجراءات المطبقة فى الفنادق منذ دخول الضيف من باب الفندق، حيث تتم إجراءات تطهير الأمتعة وقياس درجات حرارة الضيوف وتطهير اليدين، ومنطقة الاستقبال والبهو وإجراءات التسكين ومنطقة المطاعم والمطابخ والبرجولات وحمامات السباحة، والممرات الداخلية والممشى الخارجي ومنطقة الشاطئ. وتتم عمليات التعقيم وفقا للمعايير التي أقرتها منظمة الصحة العالمية ووفقا للمواد التي أقرتها وزارة الصحة والسكان، كما أن أعمال التطهير تتم بصفة مستمرة في جميع المناطق وعلي جميع الاسطح.

وبالتزامن مع إطلاق مصر لحملتها الترويجية لجذب السياحة الدولية فى الاول من يوليو كثفت هيئة تنشيط السياحة نشاطها على مواقع التواصل الاجتماعى للترويج للاجراءات الاحترازية التى تقوم بتطبيقها. ونشرت سلسة تغريدات من خلال موقع التواصل الاجتماعى تتضمن قائمة بأسماء الفنادق التى حصلت على الشهادة الصحية التى اعتمدتها وزارة السياحة والآثار، لمساعدة السياح فى الاختيار الآمن. وقالت فى تغريدة لها :” قد حصلت المزيد من الفنادق في مختلف محافظات مصر على ختم النظافة والسلامة ما يعني أنها استوفت جميع الاحتياطات والإجراءات التي اشترطتها وزارة السياحة والآثار لاستقبال الزائرين لنضمن لك رحلة آمنة.

وأطلقت مصر حملتها الترويجية قبل أيام من استئناف السياحة، واختارت وزارة السياحة والاثار شعار للحملة الدعائية، تحت عنوان “Same Great Feelings”، “نفس الاحاسيس العظيمة”. وفى إطار تلك الحملة قامت بانتاج أكثر من فيلم دعائى كان أهمها “رحلة سائح في مصر” والذى يعرض للعالم كيف سيقضى السائح إجازته فى مصر فى ظل الإجراءات الاحترازية بداية من سلم الطائرة حتى عودته لوطنه آمنًا. وقامت الوزارة ببث الفيديو علي منصات التواصل الاجتماعي المصرية والعربية والدولية. والهدف الاساسى من إطلاق الحملة فى هذا التوقيت، هو التواصل والتفاعل مع الجمهور العربي والدولي بهدف إطلاعهم علي الاستعدادات والتدابير التي اتخذتها مصر لاستقبال السائحين مرة أخرى.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *