التخطي إلى المحتوى

تقدم اللواء صلاح شوقي عقيل، وكيل لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، بالتهنئة للرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وللشعب المصري، بذكرى ثورة 30 يونيو، مؤكدًا أنها ثورة أنقذت مصر بعد نزول الشعب إلى الميادين ومطالبتهم الرئيس السيسي بالنزول لإنقاذ مصر ولم يتأخر الرئيس واستجاب لمطالب الشعب.

وقال “عقيل” في تصريح لبوابة الفجر: إن الرئيس أنقذ مصر من حكم الإخوان، في وقت كانوا يتطلعون فيه إلى  نشر الفوضى وتدمير مصر، ولكن لم يستطيعوا بسبب الشعب الذي استيق قبل فوات الأوان”، مشيراً إلى أن الرئيس السيسي تولى الحكم في وقت عصيب وسعى إلى استعادة مكانه مصر مره أخرى بعد سيطرة الجماعات الإرهابية عليها.

وأشار وكيل لجنة العلاقات الخارجية، إلى أن الرئيس السيسي منذ توليه زمام الأمور وهو يعمل بكل جهد على النهوض بمصر وتطوير كافة المجالات والقطاعات، مؤكدًا أنه  استعاد لمصر مكانها في المحافل الدولية وكسب احترام العالم لها، خاصة بعد تدهور العلاقات الخارجية في عهد الجماعات الإرهابية.

كوارث حكم الإخوان
يذكر أن الشعب المصري حكم محمد مرسي، بعد عام وثلاثة أيام فقط قضاها في الحكم، ارتكب خلالها أخطاءً فادحة أنهت العلاقة بينه وبين الشعب في خلال هذه المدة الزمنية الضائعة من عمر مصر، والتي كانت البلاد فيها أحوج ما تكون لاستثمار كل يوم للبناء والتقدم والنمو والاستقرار.

ورسخ حكم “مرسي” على مدار عام، حالة من الاستقطاب الحاد، وقسّم المجتمع بين مؤيد للمشروع الإسلامي الذي يمثله الرئيس وجماعته، دون أن يقدموا دليلًا واحدًا علي هذا المشروع، بدلًا من أن يتفرغ الشعب للعمل والإنتاج، اتجه الي التناحر والعراك بين التأييد والرفض.

وعمل حكم “مرسي” وبسرعة كبيرة، على ترسيخ الأخونة ونشر هذا الفكر، رغم تنامي الشعور المعادي له من يوم لآخر.

واستطاعت ثورة 30 يونيو، القضاء على حكم جماعة الإخوان الإرهابية، الذين اعتلوا حكم مصر لمدة سنة واحدة، قضوا على الأخضر واليابس، حتى خرج الملايين من الشعب المصري، في ملحمة شعبية، منادين بعزل محمد مرسي، وبالفعل، انتصروا على الجماعة الفاشلة ونجحت الثورة في مسعاها.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *